Follow us on Facebook Follow us on Twitter Instagram Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 14 من 14
  1. #1

    عضو فعّال ونشيط
    الصورة الرمزية نبيل خالد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    مصر
    العمر
    68
    المشاركات
    1,418

    افتراضي هل قتلت فاطمة الزهراء عليها السلام


    ربى زدنى علما

    ناصر المسلمون السنة والشيعة وما زالوا يناصرون الأمام الحسين عليه السلام وجرموا بلا استثناء جريمة يزيد ولا توجد روايات اخرى متناقضة لما حدث كما فى أحداث أخرى
    فهل يمكن أن يسكت المسلمون الأوائل الغيورين عن دين الله اذا تعرضت بنت رسولهم صلى الله عليه واله لأى أذى؟؟!!
    المنطق يقول لاوقد قرأت الكلام أدناه فى أحد المواقع فأتيت به كما هو حتى نناقش شائعة وان حتى وان سبق مناقشتها فالذكرى تنفع
    كتب أحمد الكاتب

    هل قتلت فاطمة الزهراء عليها السلام

    تلعب أسطورة "قتل عمر لفاطمة الزهراء بعد اقتحام بيتها وإحراق باب دارها بالنار وعصرها وراء الباب واسقاط جنينها " التي تنتشر في الأوساط الشعبية الشيعية منذ قرون ، دورا سلبيا في إثارة الفتنة بين المسلمين الذين يصدق بعضهم الأسطورة فيتخذ موقفا سلبيا من الخليفة الأول أبي بكر والخليفة الثاني عمر بن الخطاب "انتصارا" للسيدة فاطمة الزهراء، بينما يعتبر معظم المسلمين الرجلين وخصوصا عمر بن الخطاب نموذج الإمام العادل، وهكذا ينشأ الصدام بين المسلمين وتتعمق العداوة والبغضاء فيما بينهم، ولذلك يجدر بنا إلقاء الضوء على هذه الأسطورة لنرى كيف نشأت وكيف انتشرت؟ ومتى ؟ ومن كان وراءها؟ وماذا كان موقف أئمة أهل البيت والشيعة في القرون الأولى من عمر بن الخطاب وأبي بكر (رضي الله عنهما)؟
    الموقف الإيجابي الأول، قبل نشوء الأسطورة
    كان موقف الشيعة الأول من الشيخين الجليلين الخليفتين الراشدين أبي بكر وعمر (رضي الله عنهما) موقفا إيجابيا وعاديا كموقف بقية المسلمين، وكانوا يكنون لهما كل المحبة والتقدير، بل وعمل بعض قادة الحزب الشيعي ولاة لأمير المؤمنين عمر بن الخطاب ، مثل سلمان الفارسي الذي أصبح والي المدائن، وعمار بن ياسر والبراء بن عازب، وحذيفة بن اليمان، وسهل بن حنيف، وعثمان بن حنيف، وحجر بن عدي، وهاشم المرقال، ومالك الأشتر. وعندما استشار عمر بن الخطاب رضي الله عنه علياً عليه السلام في الشخوص لقتال الفرس بنفسه، قال له الإمام :"إن هذا الأمر لم يكن نصره ولا خذلانه بكثرة ولا قلة، وهو دين الله من الله، والله منجز وعده وناصر جنده، والعرب اليوم وإن كانوا قليلاً فهم كثيرون بالإسلام، وعزيزون بالاجتماع. فكن قطباً واستدر الرُّحى بالعرب، وأصلهم دونك نار العرب، فإنك إن شخصت – أي خرجت – من هذه الأرض انتقضت عليك العرب من أطرافها وأقطارها، حتى يكون ما تدع وراءك من العورات أهمَّ إليك مما بين يديك. إن الأعاجم إن ينظروا إليك غداً يقولوا: هذا أصل العرب، فإذا قطعتموه استرحتم، فيكون ذلك أشد لكلبهم عليك وطمعهم فيك". نهج البلاغة
    وهناك رواية يذكرها ابن قتيبة الدينوري ومصادر شيعية أخرى، تؤكد هذا المعنى، وتقول:
    جر بن عدي وعمرو بن الحمق ، وعبد الله بن وهب الراسبي، دخلوا على علي ، فسألوه عن أبي بكر وعمر: ما تقول فيهما؟ وقالوا: بين لنا قولك فيهما وفي عثمان. فقال علي: وقد تفرغتم لهذا؟ وهذه مصر قد افتتحت وشيعتي فيها قد قتلت؟ إني مخرج اليكم كتابا أنبئكم فيه ما سألتموني عنه فاقرءوه على شيعتي، فأخرج اليهم كتابا فيه:
    "... فلما مضى (رسول الله) تنازع المسلمون الأمر بعده، فوالله ما كان يلقى في روعي ولا يخطر على بالي أن العرب تعدل هذا الأمر عني، فما راعني الا إقبال الناس على أبي بكر، وإجفالهم عليه، فأمسكت يدي، ورأيت أني أحق بمقام محمد في الناس ممن تولى الأمور علي، فلبثت بذلك ما شاء الله، حتى رأيت راجعة من الناس رجعت عن الاسلام يدعون الى محو دين محمد وملة ابراهيم عليهما السلام، فخشيت إن أنا لم انصر الاسلام واهله أن أرى في الاسلام ثلما وهدما ، تكون المصيبة به علي أعظم من فوت ولاية أمركم التي إنما هي متاع أيام قلائل ثم يزول منها ما كان كما يزول السراب، فمشيت عند ذلك الى أبي بكر فبايعته، ونهضت معه في تلك الاحداث حتى زهق الباطل، وكانت كلمة الله هي العليا، وأن يرغم الكافرون. فتولى أبو بكر رضي الله عنه تلك الأمور فيسّر وسدّد وقارب واقتصد، فصحبته مناصحا وأطعته فيما اطاع الله فيه جاهدا، فلما احتضر بعث الى عمر فولاه فسمعنا وأطعنا، وبايعنا وناصحنا، فتولى تلك الأمور فكان مرضي السيرة ميمون النقيبة أيام حياته ، فلما أحتضر قلت في نفسي: ليس يصرف هذا الامر عني، فجعلها شورى وجعلني سادس ستة... ثم قالوا لي: هلم فبايع عثمان، والا جاهدناك، فبايعت مستكرها وصبرت محتسبا، وقال قائلهم: انك يا ابن ابي طالب على الأمر لحريص، فقلت لهم: أنتم أحرص... حتى اذا نقمتم على عثمان فقتلتموه، ثم جئتموني تبايعونني، فأبيت عليكم وأبيتم علي، فنازعتموني ودافعتموني ، ولم أمدَّ يدي ، تمنعا عنكم، ثم ازدحمتم علي، حتى ظننت أن بعضكم قاتل بعض، وأنكم قاتلي، وقلتم: لا نجد غيرك، ولا نرضى الا بك، فبايعنا لا نفترق عنك ولا نختلف، فبايعتكم ودعوتم الناس الى بيعتي فمن بايع طائعا قبلت منه، ومن أبى تركته، فأول من بايعني طلحة والزبير، ولو أبيا ما أكرهتهما، كما لم أكره غيرهما، فما لبثا الا يسيرا حتى قيل لي : قد خرجا الى البصرة في جيش ما منهم رجل الا وقد أعطاني الطاعة وسمح لي بالبيعة...".
    وعندما جدد الشيعة بيعتهم للامام علي بعد خروج الخوارج إلى حروراء والنهروان قالوا له: نحن أولياء من واليت وأعداء من عاديت. فشرط لهم الامام أن يوالوا من والى على سنة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ويعادوا من عادى على سنته، فجاء ربيعة بن أبي شداد الخثعمي - وكان صاحب راية خثعم في جيش الإمام أيام الجمل وصفين- فقال له الإمام: بايِع على كتاب الله وسنة رسوله. فقال ربيعة: وعلى سنة أبي بكر وعمر. فقال الإمام: لو أن أبا بكر وعمر عملا بغير كتاب الله وسنة رسول الله لم يكونا على شيء من الحق

    المصدر
    موقع تنوير.

    يتبع
    أسألك الدعاء لى ولك ولأحبائك وأحبائى وللمسلمين والمسلمات
    قد يتوقف دخولنا الجنة على حسنة فقط
    وقد ندخل النار بسيئة واحدة
    فكل قول أو عمل ان لم نفز بعده بحسنه

    فلندعه يمر بلا سيئة
    نبيل خالد
    كاتب وشاعر مصرى
    رئيس تحرير كتاب ابن لقمان
    عضو اتحاد كتاب مصر ونادى القصة واتحاد الناشرين المصريين
    http://www.ebnlokman.com/

  2. #2

    عضو فعّال ونشيط
    الصورة الرمزية نبيل خالد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    مصر
    العمر
    68
    المشاركات
    1,418

    افتراضي


    ربى زدنى علما

    وأنقل تعليقين رأيت أنهما مكملان للموضوع
    الإسم: محمد سالم

    البريد الإلكتروني: التعليق:أعتقد أن بداية المقالة خاطئة، فنحن الشيعة لا نقول أن فاطمة (ع) قتلت بسبب ضغطة الباب، بل الجنينين، والمعروف أنها توفيت حزنا على أبيها كما هو مشهور. ولا أعرف لماذا بدأت المقالة بهذه البداية المغلوطة، ولا أعتقد أن سبب الخلافات فقط تعتمد على هذه الحادثة اللتي علق الكاتب عليها الفتنة، الخلاف يقوم على عدة محاور، وهذه هي جزئية بسيطة جدا من الخلافات الفكرية التاريخية.


    الإسم: عصامالبريد الإلكتروني: التعليق:المشكلة لدى كثير من الباحثين حينما يشخص شيء ماويحاول ان يعالج القضية كما هو الحال في الطبيب فبدل ان يتحول علاجه الى دواء يتحول الى داء ذلك ان الباحث يجب عليه ان لا يتهكم على الاخرين وذلك من خلال استعماله جملة من التعبيرات مثل الخرافات وغيرها قد تسبب اساءة للمعتقدات والقيم والمبادى ومن ناحية اخرى ان يحاول الباحث الفرز لان في الاتجاه الشيعي الان من يمثل المدرسة التجديدية الذي يمثلها السيد محمد باقر الصدر ومحمد الصدر والسيد فضل الله وشمس الدين وغيرهم فهذا الاتجاة يمثل قمة في العقلانية وهو الذي يوفق بين دور العقل والوحي بثائية رائعة بخلاف كثير من المدارس الفكرية المعاصرة والقديمة وهناك المدرسة التقليدية والتي يختلف معها التيار التجديدي وهم في حالة صراع فكري وفي ضمن هذا الاتجاه توجد تيارات متفاوته بين الاعتدال وبين الغلو وهناك فئات قليلة جدا لا احب ان اذكرها لانه قد يسبب تحسس لدى البعض ولكنها معروفة بانها محسوبة على اتجاه احمد الاحسائي الذي يعتمد على التفسير الحرفي للنص الشرعي وله افكار تمثل الغلو وبعده جاء كاظم الرشتي له تفسيرات عالية في الرمزية لذلك اقول لا بد لاي باحث ان يذكر العيب في اتجاه معين ولا يعمم على الجميع والشيء الاخر كم هو جميل ان يكون الباحث ان يطرح فكرته على نحو الاحتمال لا الجزم هذا مما يخدم الباحث ويجعل الكثير من ينظر اليه بعين الاحترام والتقدير لانه ينظروا اليه ان غرضه هوالوصول الى الحقيقة لكنه يجعله على نحو الاحتمال لا القطع خصوصا في المسائل التاريخية بخلاف المسائل الرياضية والمنطقية التي تمثل القطع والجزم
    المصدر موقع التنوير
    أسألك الدعاء لى ولك ولأحبائك وأحبائى وللمسلمين والمسلمات
    قد يتوقف دخولنا الجنة على حسنة فقط
    وقد ندخل النار بسيئة واحدة
    فكل قول أو عمل ان لم نفز بعده بحسنه

    فلندعه يمر بلا سيئة
    نبيل خالد
    كاتب وشاعر مصرى
    رئيس تحرير كتاب ابن لقمان
    عضو اتحاد كتاب مصر ونادى القصة واتحاد الناشرين المصريين
    http://www.ebnlokman.com/

  3. #3

    افتراضي


    الاخ نبيل

    لا احد من الشيعة يقول ان فاطمة الزهراء قتلت بشكل مباشر كما قتل ولدها الحسين صلوات الله عليهم

    فالسيدة فاطمة عليها السلام توفيت بعد حادثة الدار بحوالي ستة اشهر

    ولكن هذه الحادثة التي يسميها الكاتب وامثاله بانها اسطورة !!! هي ليست اسطورة بل هي حقيقة ثابتة

    فخلاف فاطمة مع ابو بكر وعمر من اوثق الحوادث التاريخية التي اثبتتها الصحاح

    ووفاة فاطمة وهي غاضبة على الشيخين ذكرها الصحاح ايضا

    وكشف بيت فاطمة ومحاولة احراقه من قبل الشيخين من الحوادث المتفق عليها سنة وشيعة وذكرتها الروايات الصحيحة

    ثم وفاة فاطمة الزهراء بعد هذه الحاثة بفترة قصيرة نسبيا وعن عمر لم يتجاوز العشرين عاما او اخامسة والعشرين على ابعد الاحتمالات

    كل ذلك عوامل تثبت حصول حادثة غير طبيعية لفاطمة الزهراء عليها السلام وانها اغتيلت بشكل غير مباشر

    وقد ذكرت كتب المسلمين جميعا هذه الحوادث بالتفصيل نعم تراوحت الروايات بين الضعيف والقوي ولكنها روايات موجودة في كتب السنة والشيعة

    المهم هناك حد ادنى من الروايات الصحيحة سنوردها هذا الحد الادنى يعزز هذه النظرية او على الاقل يولد اسئلة كثيرة من غير اجابة من الذين يعتقدون بعدم وجود خلاف بين الشيخين وفاطمة عليها السلام


    الروايات اتت على اصناف

    الصنف الاول :
    خلاف فاطمة مع الشيخين وهذه روايات ذكرتها الصحاح وجميع كتب الشيعة وكان الخلاف حول فدك وارث النبي الذي ادعت فاطمة انه حقها وانتزعه ابو بكر منها وهذه الروايات صحيحة ولا خلاف حولها بتاتا


    الصنف الثاني :
    وفاة فاطمة عليها السلام عن عمر صغير من غير سبب معروف وهي غاضبة على الشيخين ودفنها بطريقة سرية وعدم الصلاة عليها من قبل الصحابة وهذه الروايات ايضا صحيحة وثابتة في الصحاح ولا خلاف حول صحتها

    الصنف الثالث :
    الروايات في الشروع في حرق دار الزهراء من قبل الصحابة وهذه الروايات ايضا صحيحة عند كتب الشيعة والسنة ونذكر منها روايتان صحيحة



    محمد بن جرير الطبري- تاريخ الطبري - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 443 ) - طبعة بيروت

    - حدثناإبن حميد قال: حدثنا جرير ، عن مغيرة ، عن زياد بن كليب قال : أتى عمر بن الخطاب ، منزل علي وفيه طلحة والزبير ورجال
    من المهاجرين فقال: واللّه لأحرقن عليكم أو لتخرجن إلى البيعة فخرج عليه الزبير ، مصلتا بالسيف فعثر فسقط السيف من يده فوثبوا عليه فأخذوه.


    البلاذري- أنساب الأشراف - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 586 ) - طبع دار المعارف بالقاهرة

    - عن المدائني عن مسلمة بن محارب عن سليمان التيمى وعن إبن عون : أن أبا بكر أرسل إلى علي يريد البيعة فلم يبايع فجاء عمر ، ومعه فتيلة فتلقته فاطمة على الباب فقالت فاطمة : يا إبن الخطاب ! أتراك محرقا على بابى ؟ قال : نعم ، وذلك أقوى فيما جاء أبوك ؟.



    وهناك روايات اخرى بنفس المضمون اتت في كتب السنة

    فقد ذكر السيوطي في مسند فاطمة هذه الرواية

    السيوطي - مسند فاطمة - رقم الصفحة : ( 36 ) - طبعة مؤسسة الكتب الثقافية ، بيروت

    - انه حين بويع لأبي بكر بعد رسول اللّه (ص) كان علي والزبير يدخلون على فاطمة بنت رسول اللّه (ص) ويشاورونها ويرجعون في أمرهم ، فلما بلغ ذلك عمر بن الخطاب خرج حتى دخل على فاطمة ، فقال: يا بنت رسول اللّه ، واللّه ما من الخلق أحد أحب إلي من أبيك وما من أحد أحب إلينا بعد أبيك منك ، وأيم اللّه ما ذاك بمانعي إن اجتمع هؤلاء النفر عندك ، ان آمرهم أن يحرق عليهم الباب ، فلما خرج عليهم عمر جاءوا ، قالت : تعلمون ان عمر قد جاءني وقد حلف باللّه لئن عدتم ليحرقن عليكم الباب ، وأيم اللّه ليمضين لما حلف عليه.


    حتى ان شاعر النيل حافظ ابراهيم كان يمدح عمر فيقول فيه

    وقــــولــة لعـــلي قالــــها عـمــــر * أكـــرم بســـامعها أعظــم بملقيها

    حرقـــــت دارك لا أبقي عليك بها * إن لم تبايع وبنت المصطفى فيها

    ما كان غير أبي حفــص يفوه بها * أمــأم فــارس عدنــان وحــاميـــها




    الصنف الرابع
    وهو اقتحام دار الزهراء من قبل ابو بكر وكبسه للبيت وقد اعترف القوم بذلك


    إبن تيمية - منهاج السنة - الجزء : ( 8 ) - رقم الصفحة : ( 291 )

    [ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

    - ........ نحن نعلم يقينا أن أبا بكر لم يقدم على علي والزبير بشيء من الأذى ، بل ولا على سعد بن عبادة المتخلف عن بيعته أولا وآخرا، وغاية ما يقال: إنه كبس البيت لينظر هل فيه شيء من مال الله الذي يقسمه ، وأن يعطيه لمستحقه ، ثم رأى أنه لو تركه لهم لجاز ، فإنه يجوز أن يعطيهم من مال الفيء .........

    الرابط:
    http://arabic.islamicweb.com/Books/taimiya.asp?book=365&id=4127

    إبن عبد ربه - العقد الفريد - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 29 / 51 )

    [ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

    - تحب ولا نعلمك اردت الا الخير ولم تزل صالحا مصلحا مع إنك لا تاسي على شيء من الدنيا‏.‏ فقال‏:‏ اجل اني لا اسى على شيء من الدنيا الا على ثلاث فعلتهن وودت اني تركتهن وثلاث تركتهن ووددت اني فعلتهن وثلاث وددت اني سالت رسول اللّه (ص) عنهن‏.‏ فاما الثلاث التي فعلتهن ووددت اني تركتهن‏:‏ فوددت اني لم اكشف بيت فاطمة عن شيء وان كانوا اغلقوه على الحرب ووددت اني لم اكن حرقت الفجاءة السلمي واني قتلته سريحا او خليته نجيحا ووددت اني يوم سقيفة بني ساعدة قد رميت الامر في عنق احد الرجلين فكان احدهما اميرا وكنت له وزيرا .

    الرابط:
    http://www.al-eman.com/Islamlib/viewchp.asp?BID=195&CID=29&SW=اكشف#SR1


    إبن حجر - لسان الميزان - الجزء : ( 4 ) - رقم الصفحة : ( 189 )

    [ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

    - ثم قال عبد الرحمن له ما ارى بك باسا والحمد لله فلا تأس على الدنيا فوالله ان علمناك الا كنت صالحا مصلحا فقال اني لا آسى على شئ الا على ثلاث وددت انى لم افعلهن وددت اني لم اكشف بيت فاطمة وتركته وان اغلق على الحرب وددت اني يوم السقيفة كنت قذفت الامر في عنق أبي عبيدة أو عمر فكان اميرا وكنت وزيرا وددت اني كنت حيث وجهت خالد بن الوليد إلى أهل الردة اقمت بذى القصة فان ظفر المسلمون ظفروا والا كنت بصدد اللقاء أو مددا ، وثلاث تركتها وددت انى كنت فعلتها فوددت انى يوم اتيت بالاشعث اسيرا ضربت عنقه.



    الصنف الخامس
    وهو الصنف الاضعف ففيه روايات كثيرة ولكنها ضعيفة وان كانت كثرتها تجبر ضعفها من جهة كما ان الروايات الصحيحة السابقة تدعم هذا الضعف وتقويه فقد اعترف كبار علماء السنة بوجود هذه الروايات في كتب السنة فقد ذكر :


    إبن حجر - لسان الميزان - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 268 )
    [ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

    - ....... روى عنه الحاكم وقال رافضي غير ثقة وقال محمد بن أحمد بن حماد الكوفي الحافظ بعد أن أرخ موته كان مستقيم الامر عامة دهره ثم في آخر أيامه كان أكثر ما يقرأ عليه المثالب حضرته ورجل يقرأ عليه إن عمر رفس فاطمة حتى أسقطت بمحسن .


    الذهبي - ميزان الإعتدال - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 139 )
    [ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

    - أحمد بن محمد بن السري بن يحيى المعروف ب* : إبن أبي دارم : قال محمد بن أحمد بن حماد الكوفي فيما قال : ...... ثم كان في آخر أيامه كان أكثر ما يقرأ عليه المثالب . حضرته ورجل يقرأ عليه : إن عمر رفس فاطمة حتى أسقطت بمحسن .

    الذهبي - سير أعلام النبلاء - الجزء : ( 15 ) - رقم الصفحة : ( 578 )
    [ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

    - ....... قال الحاكم : هو رافضي ، غير ثقة . وقال محمد بن حماد الحافظ ، كان مستقيم الامر عامة دهره ، ثم في آخر أيامه كان أكثر ما يقرأ عليه المثالب ، حضرته ورجل يقرأ عليه أن عمر رفس فاطمة حتى أسقطت محسنا .

    الشهرستاني - الملل والنحل - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 57 )
    [ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

    - إن عمر ضرب بطن فاطمة (ع) يوم البيعة حتى ألقت الجنين من بطنها وكان يصيح : أحرقوا دارها بمن فيها . وما كان في الدار غير علي وفاطمة والحسن والحسين (ع) .
    اليعقوبي - تاريخ اليعقوبي - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 126 )

    [ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

    - وبلغ أبا بكر وعمر أن جماعة من المهاجرين والانصار قد إجتمعوا مع علي بن أبي طالب في منزل فاطمة بنت رسول الله ، فأتوا في جماعة
    حتى هجموا الدار ، وخرج علي ومعه السيف ، فلقيه عمر ، فصارعه عمر فصرعه ، وكسر سيفه ، ودخلوا الدار فخرجت فاطمة فقالت : والله لتخرجن أو لاكشفن شعري ولا عجن إلى الله ! فخرجوا وخرج من كان في الدار وأقام القوم.

    - ثم قام عمر ، فمشى معه جماعة ، حتى أتوا باب فاطمة ، فدقوا الباب ، فلما سمعت أصواتهم نادت بأعلى صوتها : يا أبت يا رسول الله ،
    ماذا لقينا بعدك من إبن الخطاب وإبن أبي قحافة ، فلما سمع القوم صوتها وبكاءها ، انصرفوا باكين ، وكادت قلوبهم تنصدع ، وأكبادهم
    تنفطر ، وبقي عمر ومعه قوم ، فأخرجوا عليا ، فمضوا به إلى أبي بكر .......

    المصادر :

    1 - إبن قتيبة الدينوري - الامامة والسياسة - تحقيق الشيري - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 30 ).
    2 - إبن قتيبة الدينوري - الامامة والسياسة - تحقيق الزيني - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 20 ).
    3 - عبدالرحمن أحمد بكري - عمر بن الخطاب - رقم الصفحة : ( 87 و 184 ).
    4 - اليعقوبي - تاريخ اليعقوبي - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 126 ).
    الشيخ محمد فاضل المسعودي - الأسرار الفاطمية - رقم الصفحة : ( 123 )
    [ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

    - وقال : إن عمر ضرب بطن فاطمة يوم البيعة ، حتى ألقت المحسن من بطنها . وعن لسان الميزان : إن عمر رفس فاطمة (ع) حتى أسقطت بمحسن .

    صلاح الدين الصفدي - الوافي بالوفيات - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 57 )
    [ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

    - إستدرك على كتاب ( وفيات الأعيان ) لابن خلكان ، وقد ترجم فيه النظام المعتزلي إبراهيم بن سيار البصري (160ـ 231هـ). وقال: قالت المعتزلة إنما لقب ذلك النظام لحسن كلامه نظما ونثرا ، وكان إبن أخت أبي هذيل العلاف شيخ المعتزلة ، وكان شديد الذكاء ، ونقل آراءه ، فقال : أن عمر ضرب بطن فاطمة يوم البيعة حتى ألقت المحسن في بطنها.

    الصفدي - الوافي للوفيات - الجزء : ( 6 ) - رقم الصفحة : ( 15 )
    [ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

    - وقال إن عمر ضرب بطن فاطمة يوم لبيعة حتى ألقت المحسن من بطنها .
    الطبري - الرياض النظرة - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 241 ) - نشر دار الكتب العلمية - بيروت.
    [ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]
    - فجاء عمر في عصابة ، منهم اسيد بن خصير ، وسلمة بن سلامة بن وقش ، وهما من بني عبد الأشهل ، فصاحت فاطمة (ع) وناشدتهم الله ، فأخذوا سيفي علي ، والزبير ، فضربوا بهما الجدار حتى كسروهما ، ثم أخرجهما عمر يسوقهما ........

    المصادر :

    1 - الجوهري - السقيفة وفدك - رقم الصفحة : ( 46 ) .
    2 - إبن أبي الحديد - شرح نهج البلاغة - الجزء : ( 2 و 6 ) - رقم الصفحة : ( 50 و 47 ) .
    3 - إبن هشام - السيرة النبوية - الجزء : ( 4 ) - رقم الصفحة : ( 307 ) - نشر دار الباز - مكة المكرمة.
    4 - الطبري - الرياض النظرة - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 241 ) - نشر دار الكتب العلمية - بيروت.
    إبن أبي الحديد - شرح نهج البلاغة - الجزء : ( 6 ) - رقم الصفحة : ( 49 )
    [ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]
    - ........ ورأت فاطمة ما صنع عمر . فصرخت وولولت ، واجتمع معها نساء كثير من الهاشميات وغيرهن ، فخرجت إلى باب حجرتها ، ونادت ،
    يا أبا بكر ، ما أسرع ما أغرتم على أهل بيت رسول الله ، والله لا أكلم عمر حتى ألقى الله .

    المصادر :

    1 - الجوهري - السقيفة وفدك - رقم الصفحة : ( 74 ).
    2 - إبن أبي الحديد - شرح نهج البلاغة - الجزء : ( 6 ) - رقم الصفحة : ( 49 ).
    3 - عبدالرحمن أحمد بكري - عمر بن الخطاب - رقم الصفحة : ( 182 ).
    علي الخليلي - أبو بكر بن أبي قحافة - رقم الصفحة : ( 317 )

    [ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

    - كما نقل صلاح الدين خليل بن أيبك الصفدي في الوافي بالوفيات ضمن حرف الألف كلمات وعقائد إبراهيم بن سيار بن هاني البصري المعروف بالنظام المعتزلي إلى أن قال النظام : إن عمر ضرب بطن فاطمة يوم البيعة حتى ألقت المحسن من بطنها ، وهكذا تجد مما أخرجه البلاذري والطبري وإبن خزاية وإبن عبد ربه والجوهري والمسعودي والنظام وإبن أبي الحديد وإبن قتيبة وإبن شحنة والحافظ إبراهيم وغيرهم تثبت ان عليا وبني هاشم وأخص الصحابة انما بايعوا بعد التهديد وبعد اجبارهم قسرا ، وأن أبا بكر وعمر بالغا بالظلم والقسر لأخذ البيعة .
    الكنجي الشافعي - كفاية الطالب - رقم الصفحة : ( 411 ) - طبعة الحيدرية ، النجف الأشرف

    [ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

    - في ذكر عدد أولاده (ع) : كان له من سيدة نساء العالمين فاطمة بنت محمد (ص) وأمها سيدة نساء العالمين خديجة بنت خويلد بن أسد بن عبد العزى الحسن والحسين وزينب الكبرى وأم كلثوم الكبرى وساق الكلام إلى أن قال : وزاد على الجمهور وقال : وان فاطمة (ع) أسقطت بعد النبي ذكرا كان سماه رسول الله (ص) محسنا ، وهذا شئ لا يوجد عند أحد من أهل النقل إلا عند إبن قتيبة.
    محمد بن علي بن شهر آشوب - مناقب آل أبي طالب - الجزء : ( 3 ) - رقم الصفحة : ( 358 )

    [ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

    - ....... وأولادها الحسن والحسين والمحسن سقط وفي ( معارف القتيبي ) إن محسنا فسد من زخم قنفذ العدوي وزينب وأم كلثوم .

    إبن قتيبة الدينوري - المعارف - رقم الصفحة : ( 93 )

    [ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

    - ...... أن محسنا فسد من زخم قنفذ العدوي.






    وعند مراجعة موضوعية لهذه الاصناف الخمسة من الروايات ومقارنتها مع الحقائق التاريخية من وفاة الزهراء عليها السلام عن عمر صغير وهي غاضبة على اصحاب ابيها من جهة ودفنها سرا وعدم الصلاة عليها وهي ابنة النبي وبضعته من جهة اخرى ويدعم ذلك اعتراف كبار العلماء بوجود المحسن وعدم معرفة مصيره

    نخرج بحقيقة تاريخية واحدة وهي متأثرة بجراحها الجسدية والنفسية التي ترتبت على هذه الحوادث الصحيحة من اقتحام البيت بالقوة واسقاط المحسن



    والسلام عليكم

    اهدِنَــــا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ


    صحيح البخاري

    ‏‏عن ‏ ‏المسور بن مخرمة ‏ أن رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏قال : ‏‏فاطمة ‏ ‏بضعة مني فمن أغضبها أغضبني . ‏


    فغضبت ‏ ‏فاطمة بنت رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏فهجرت ‏ ‏أبا بكر ‏ ‏فلم تزل مهاجرته حتى توفيت




    ما اطخ الراس علمني الحسين
    حتى لو مذبوح لازم يرفع

  4. #4

    عضو فعّال ونشيط
    الصورة الرمزية نبيل خالد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    مصر
    العمر
    68
    المشاركات
    1,418

    افتراضي


    أخى فى الله باسل
    شكرا جزيلا لمرورك الكريم الذى شرفنى
    شكرا على هذا البحث الذى عرضته
    هل تسمح لى بأن أضيف كلمتين على أى نص أو بحث من كتب تراث الا وهما (والله أعلم )
    فهذا يخرجنا من باب المشاركة فى شهادة حدث لم نره
    والسبب
    ان هناك رأيا قويا يقول أن فاطمة عليها السلام ماتت حزنا على أبيها رسول الله صلى الله عليه واله وسلم
    والسبب الأهم أن هذه الوثائق مرت بمحن وفتن وهى ليست قرانا يحفظ من التحريف ومن هذه الأحداث
    1- قتال معاوية لعلى عليه السلام وما صحبها من حروب نفسية وانتشار الشائعات( يمكن الرجوع لكتاب معالم المدرستين للعلامة السيد مرتضى العسكرى)
    2 غزو المحتلين و الماغول والتتار واحراق مكتبات الدول التى احتلوها ليسهل على أى حاقد على السلام دس ما يشاء لنشر الفتنة واضعاف شوكة المسلمين ولا يخفى على أحد ما فعله الأحتلال الأمريكى للعراق فهل كانت هناك فتنة قبل الحتلال
    3-صراع شاه ايران الصفوى مع الدولة العثمانية ونشر الشائعات المغرضه لاضعاف شوكة كل فريق للفريق الآخر
    3- اعتداء صدام حسين على الجمهورية الاسلامية الايرانية وما صحبها من حروب نفسية ونعرات طائفية بثها اعداء الاسلام الذين فرحوا بهذا العدوان
    4- الصراع بين امريكا وايران القوية دفع اجهزة المخابرات الامريكية لبث الفتنة لمحاولة عزل ايران وتوحيد صفوف المسلمين
    وهكذا ياأخى السياسة جعلتنا نعيد النظر فى كل ما بأيدينا من وثائق وما قد يكون قد أضيف اليها من أحداث حتى لا نقابل الله عز وجل بشهادة على من لم نراهم
    وادعو كل محب لآل بيت رسول الله عليهم السلام شيعة وسنة أن تكون دعوته على من ظلمهم عامة وبالطبع الله أعلم منا بمن ظلمهم وليس بحاجة أن نعرفه عز وجل وسنؤمن كلنا على هذا الدعاء لنربح حسنات حبنا لآل البيت عليهم السلام دون أن نورط أنفسنا فى شهادة ضد أى انسان لم نره تحسب علينا
    شكرا جزيلا لاتاحتك الفرصة لى للتعقيب
    أسألك الدعاء لى ولك وللمسلمين والمسلمات
    التعديل الأخير تم بواسطة نبيل خالد ; 20-06-2008 الساعة 05:00 PM
    أسألك الدعاء لى ولك ولأحبائك وأحبائى وللمسلمين والمسلمات
    قد يتوقف دخولنا الجنة على حسنة فقط
    وقد ندخل النار بسيئة واحدة
    فكل قول أو عمل ان لم نفز بعده بحسنه

    فلندعه يمر بلا سيئة
    نبيل خالد
    كاتب وشاعر مصرى
    رئيس تحرير كتاب ابن لقمان
    عضو اتحاد كتاب مصر ونادى القصة واتحاد الناشرين المصريين
    http://www.ebnlokman.com/

  5. #5

    افتراضي


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نبيل خالد مشاهدة المشاركة
    أخى فى الله باسل
    شكرا جزيلا لمرورك الكريم الذى شرفنى
    شكرا على هذا البحث الذى عرضته
    هل تسمح لى بأن أضيف كلمتين على أى نص أو بحث من كتب تراث الا وهما (والله أعلم )
    فهذا يخرجنا من باب المشاركة فى شهادة حدث لم نره
    والسبب
    ان هناك رأيا قويا يقول أن فاطمة عليها السلام ماتت حزنا على أبيها رسول الله صلى الله عليه واله وسلم
    والسبب الأهم أن هذه الوثائق مرت بمحن وفتن وهى ليست قرانا يحفظ من التحريف ومن هذه الأحداث
    1- قتال معاوية لعلى عليه السلام وما صحبها من حروب نفسية وانتشار الشائعات( يمكن الرجوع لكتاب معالم المدرستين للعلامة السيد مرتضى العسكرى)
    2 غزو المحتلين و الماغول والتتار واحراق مكتبات الدول التى احتلوها ليسهل على أى حاقد على السلام دس ما يشاء لنشر الفتنة واضعاف شوكة المسلمين ولا يخفى على أحد ما فعله الأحتلال الأمريكى للعراق فهل كانت هناك فتنة قبل الحتلال
    3-صراع شاه ايران الصفوى مع الدولة العثمانية ونشر الشائعات المغرضه لاضعاف شوكة كل فريق للفريق الآخر
    3- اعتداء صدام حسين على الجمهورية الاسلامية الايرانية وما صحبها من حروب نفسية ونعرات طائفية بثها اعداء الاسلام الذين فرحوا بهذا العدوان
    4- الصراع بين امريكا وايران القوية دفع اجهزة المخابرات الامريكية لبث الفتنة لمحاولة عزل ايران وتوحيد صفوف المسلمين
    وهكذا ياأخى السياسة جعلتنا نعيد النظر فى كل ما بأيدينا من وثائق وما قد يكون قد أضيف اليها من أحداث حتى لا نقابل الله عز وجل بشهادة على من لم نراهم
    وادعو كل محب لآل بيت رسول الله عليهم السلام شيعة وسنة أن تكون دعوته على من ظلمهم عامة وبالطبع الله أعلم منا بمن ظلمهم وليس بحاجة أن نعرفه عز وجل وسنؤمن كلنا على هذا الدعاء لنربح حسنات حبنا لآل البيت عليهم السلام دون أن نورط أنفسنا فى شهادة ضد أى انسان لم نره تحسب علينا
    شكرا جزيلا لاتاحتك الفرصة لى للتعقيب
    أسألك الدعاء لى ولك وللمسلمين والمسلمات

    اخي الكريم نبيل

    الحوار العقائدي قائم على اساس الدليل فقط ولا مكان للمشاعر والاحاسيس والهوى فيه

    والدليل عادة ما يكون من القران بالدرجة الاساس ومن المرويات الصحيحة عند الطرفين او ما اتفق عليه القوم

    ونحن هنا لا نقيم الاشخاص ونحدد ذهابهم للجنة او النار بل نقيم الحوادث التاريخية الصحيحة التي وصلت لنا

    فعندما ننتقد ابو بكر او عمر فاننا ننتقدهم بسبب ما وصل الينا من روايات واحداث صحيحة فكان يجب علينا ان نبين موقفنا من هذا الحدث او ذاك فالساكت عن الظلم مشترك فيه

    فالانتقاد موجه للفعل قبل مرتكبه فنحن ننتقد هذه الافعال على فرض صحتها اما السكوت عنها مطلقا فهذا امر لا يحبه الله اما عاقبة ابو بكر وعمر فهذه مرجعها الى الله ولا دخل لنا فيها

    اما ما ذكرته بخصوص تحريف الروايات فالمعلوم ان ثلاث من الاربع نقاط التي ذكرتها قد جائت بعد مرحلة تدوين الكتب بسنين طويلة فليس لها تاثير في تحريف الكتب

    اما الدولة الاموية فقد حرفت الكتب والروايات فعلا ولكن لمصلحتها وليس ضدها لذلك عندما نجد رواية تمدح معاوية نشم منها رائحة التحريف

    والواقع ان الروايات التي نقلت مضلومية الزهراء هي روايات قد اخفي منها اكثر مما ظهر وقد كان ليد الدولة الاموية التاثير الاكبر في اخفاء الحقائق او تهوينها او تقليلها وتصغيرها في عيون المسلمين
    والسلام عليكم
    اهدِنَــــا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ


    صحيح البخاري

    ‏‏عن ‏ ‏المسور بن مخرمة ‏ أن رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏قال : ‏‏فاطمة ‏ ‏بضعة مني فمن أغضبها أغضبني . ‏


    فغضبت ‏ ‏فاطمة بنت رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏فهجرت ‏ ‏أبا بكر ‏ ‏فلم تزل مهاجرته حتى توفيت




    ما اطخ الراس علمني الحسين
    حتى لو مذبوح لازم يرفع

  6. #6

    افتراضي


    الزميل باسل لم نتفق على شئ سنة و شيعة

    ومحاولاتكم اليائسة لدس الأحاديث الباطلة عبر التاريخ بائت كلها بالفشل

    فاطمة الزهراء عليها السلام لم تمس شعرة و احدة من رأسها الطاهر

    ولعنة الله على من يفكر و لو للحظة ان يمسها بسوء وانا كنت اول من يلعنه

    ومن يحاول ان يتهم عمر الفاروق رضي الله عنه فهي محاولة فاشلة

    فليكرر المحاولة مرة اخرى

    الكذبة الأولى

    أن عمر رفس فاطمة حتى أسقطت محسن
    فيه ابن أبي دارم ذكر الذهبي أنه كانت في أواخر أيامه كانت تقرأ عليه المثالب. وتدل عليه نصوص أخرى في (سير أعلام النبلاء15/577 ميزان الاعتدال1/139 لسان الميزان1/268). والمقصود بالمثالب أي مساوئ الصحابة. كما في نصوص أخرى عن الذهبي أنه كان موصوفا بالحفظ والمعرفة إلا أنه يترفض. قد ألف في الحط على بعض الصحابة وهو مع ذلك ليس بثقة في النقل. انتهى.
    ثم نقل الذهبي رواية الرفس الباطلة من أكاذيبه وبلاياه. ومما يثير الضحك على تناقض الكذابين أن عليا يسمي جنينه بمحسن مع علمه بما كان وما يكون وأنه لن يدرك الأحسان؟ وكيف يسميه قبل أن يولد؟ هل كان يعلم ما في الأرحام وهو أن هذا الجنين سوف يكون ذكرا وليس بأنثى؟ وكيف سماه قبل ولادته؟ هل هذه سنة يعلمها الناس أن يحكموا على جنس المولود قبل ولادته؟
    أليست سنة أهل البيت أن يسميه قبل ذبح العقيقة أنه إذا أراد ذبح العقيقة يدعو ثم يسمي مولوده ثم يذبح؟ (أنظر بحار الأنوار101/121) أليس هذا تناقضا؟
    أليس هذا تعديا على الله المنفرد بعلم الغيب والقائل (إن الله عنده علم الساعة وينزل الغيث ويعلم ما في الأرحام وما تدري نفس ماذا تكسب غدا). فكيف علم علي بأنه سوف يكسب ذكرا لا أنثى؟ أهذا هو علم أهل البيت الذي تأمروننا بالتمسك به؟


    الكذبة الثانية

    أن فاطمة ماتت وهي واجدة على أبي بكر
    عن عائشة ثم أن فاطمة عليها السلام بنت النبي أرسلت إلى أبي بكر تسأله ميراثها من رسول الله مما أفاء الله عليه بالمدينة وفدك وما بقي من خمس خيبر فقال أبو بكر إن رسول الله قال لا نورث ما تركنا صدقة إنما يأكل آل محمد في هذا المال وإني والله لا أغير شيئا من صدقة رسول الله عن حالها التي كانت عليها في عهد رسول الله ولأعملن فيها بما عمل به رسول الله فأبى أبو بكر أن يدفع إلى فاطمة منها شيئا فوجدت فاطمة على أبي بكر في ذلك فهجرته فلم تكلمه حتى توفيت وعاشت بعد النبي ستة أشهر فلما توفيت دفنها زوجها علي ليلا ولم يؤذن بها أبا بكر» (رواه البخاري).
    وقد يقال: إن هذا ما كان على حد علم عائشة فإنها قد خفي عليها مبايعة علي وقد أثبته أبو سعيد الخدري. وكذلك خفي عليها استرضاء أبيها لفاطمة. فقد صح سندا أنه استرضاها فرضيت عنه في مرض موتها:
    «عن إسماعيل بن أبي خالد عن الشعبي قال جاء أبو بكر إلى فاطمة حين مرضت فاستأذن فأذنت له فاعتذر إليها وكلمها فرضيت عنه» (سير أعلام النبلاء2/121).
    وفي لفظ آخر:
    « لما مرضت فاطمة أتى أبو بكر فاستأذن فقال علي يا فاطمة هذا أبو بكر يستأذن عليك فقالت أتحب أن آذن له قال نعم قال فأذنت له فدخل عليها يترضاها وقال والله ما تركت الدار والمال والأهل والعشيرة إلا ابتغاء مرضاة الله ورسوله ومرضاتكم أهل البيت قال ثم ترضاها حتى رضيت» (رواه البيهقي في سننه6/301 وقال مرسل بإسناد صحيح).
    ورواه الحافظ ابن حجر « وهو وإن كان مرسلا فإسناده إلى الشعبي صحيح وبه يزول الاشكال في جواز تمادي فاطمة عليها السلام على هجر أبي بكر وقد قال بعض الأئمة إنما كانت هجرتها انقباضا عن لقائه والاجتماع به وليس ذلك من الهجران المحرم لأن شرطه أن يلتقيا فيعرض هذا وهذا وكأن فاطمة عليها السلام لما خرجت غضبى من أبي بكر تمادت في اشتغالها بحزنها ثم بمرضها وأما سبب غضبها مع احتجاج أبي بكر بالحديث المذكور فلاعتقادها تأويل الحديث على خلاف ما تمسك به أبو بكر وكأنها اعتقدت تخصيص العموم في قوله لا نورث ورأت أن منافع ما خلفه من أرض وعقار لا يمتنع أن تورث عنه وتمسك أبو بكر بالعموم واختلفا في أمر محتمل للتأويل فلما صمم على ذلك انقطعت عن الاجتماع به لذلك فإن ثبت حديث الشعبي أزال الاشكال وأخلق بالأمر أن يكون كذلك لما علم من وفور عقلها ودينها عليها السلام» (فتح الباري6/202).
    وقول الحافظ صحيح فقد قال العجلي « مرسل الشعبي صحيح لا يرسل إلا صحيحا صحيحا» (أنظر معرفة الثقات2/12 و446 للعجلي وعون المعبود3/60 وتذكرة الحفاظ1/79).
    وفي لفظ آخر:
    «أخبرنا عبد الله بن نمير حدثنا إسماعيل عن عامر قال جاء أبو بكر إلى فاطمة حين مرضت فاستأذن فقال علي هذا أبو بكر على الباب فإن شئت أن تأذني له قالت وذلك أحب إليك قال نعم فدخل عليها واعتذر إليها وكلمها فرضيت عنه (الطبقات الكبرى8/27).
    قال الشيخ عبد القادر أرناؤوط محقق سير أعلام النبلاء « أخرجه ابن سعد في الطبقات (8/27) وإسناده صحيح، لكنه مرسل، وذكره الحافظ في الفتح (6/139).
    قال المحب الطبري « عن الأوزاعي قال بلغني أن فاطمة بنت رسول الله غضبت على أبي بكر فخرج أبو بكر حتى قام على بابها في يوم حار ثم قال لا أبرح مكاني حتى ترضى عني بنت رسول الله فدخل عليها علي فأقسم عليها لترضى فرضيت خرجه ابن السمان في الموافقة» (الرياض النضرة2/97).
    طاعة الله ورسوله مقدمة على غيرهما ]إِنَّمَا كَانَ قَوْلَ الْمُؤْمِنِينَ إِذَا دُعُوا إِلَى اللهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ أَن يَقُولُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا[وقال ]مَنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللهَ[.
    قال رسول الله »والله لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطع محمد يدها«. وذكر الطبرسي في مجمع البيان أن الآية ]وَسَيُجَنَّبُهَا الأتْقَى[ نزلت في أبي بكر.
    هل يفتي الشيعة أبا بكر أن يتوقف عن طاعة الله ورسوله؟
    وقد روى الصدوق أن فاطمة غضبت على علي عندما خطب ابنة أبي جهل (علل الشرائع185-186). وقد وثق الخوئي جميع.
    وذكر المجلسي أن « رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أتى منزل فاطمة وجاء علي فأخذ بيده ثم هزها إليه هزاً خفيفاً ثم قال: يا أبا الحسن إياك وغضب فاطمة فإنّ الملائكة تغضب لغضبها وترضى لرضاها»(بحار الأنوار 43/42).



  7. #7

    عضو فعّال ونشيط
    الصورة الرمزية نبيل خالد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    مصر
    العمر
    68
    المشاركات
    1,418

    افتراضي


    أخى الكريم باسل
    شكرا جزيلا لمرورك مرة أخرى وتعقيبك
    وبالطبع أنت متفق معى بأن دليل وقوع الحدث لم يذكر فى القران على اعتبار أن الحدث وقع بعد نزول القران
    ومتفق معى تماما فيما قلت أنه افتراض كما قلت
    (فالانتقاد موجه للفعل قبل مرتكبه فنحن ننتقد هذه الافعال على فرض صحتها اما السكوت عنها مطلقا فهذا امر لا يحبه الله اما عاقبة ابو بكر وعمر فهذه مرجعها الى الله ولا دخل لنا فيها )
    وأنا متفق معك فى هذا تماما فلا اختلاف بيننا
    بالنسبة للتحريف فى كتب التراث فهو غير مرتبط بزمن معين فيمكن فى أىدار نشر تحريف أى كتاب تراث وخاصة فى أزمنة الأستعمار وسحب النسخ الموجودة وقد حرفت الصهيونية مليون نسخة من القران ولكن الله تعهد بحفظه فانتبه الشيخ شلتوت امام جامع الأزهر رحمه الله وتأسست اذاعة القران الكريم لتكون مرجعا فى وقتها فالتحريف تم بعد نزول القران بأكثر من الف سنة
    ويمكن والله اعلم ان معاوية أو المنافقين الكارهين للاسلام دسوا احداثا حتى لا يظهر انه الوحيد الذى يعادى الأمام وليشق الموالين للأمام على والمحبين لأبى بكر وعمر رضى الله عنهما وتحدث البلبة والكارهين للأسلام وجدوها فرصة لدس الفتنة ومن المعروف أن معاوية كان من طبعه الدهاء ويضرب به المثل فى ذلك طبعا لاأؤكد هذه الرواية لكنه احتمال خاصة أن الروايات تعددت وكلها كتب تراث
    ولكن طالما أنت متفق معى أنه على افتراض حدوثها فأنت متفق معى أن نقول ( والله أعلم )
    والساكت عن الظلم بالفعل مشترك فيه اذا ايقن بالنظر والسمع
    اما من لم ير ولم يسمع فلا شهادة له الا التعاطف بقلبه ولعن من ظلم ال البيت عليهم السلام دون تحديد فالعلم عند الله وبالتأكيد هو أعلم منا
    والسؤال الذى أحتسب أنك تتفق معى فيه :
    هل يمكن أن أشهد فى محكمة دنيوية بناء على خبر منشور فى جريدة مهما بلغت شهرتها
    أم سيسألنى القاضى قل ما رأيت لا ما قرأت وان قبلها القاضى سأكون مذنبا دينيا
    فما بالك برب العزة يوم أن تشهد أعضاء أجسادنا بأننا لم نر ولم نسمع
    والمشكلة ليست فيك يا أخى فأنت عقلانى فى تناول الأحداث المشكلة
    فى الذى يتجاوز حدود سرد الأحداث الى الحكم عليها وتكفير من لم يره بالاسم وهذا كما قلت فيه التجاوز على سلطة الله جل عز وجل ومن هنا تكون الفتنة المضلة التى تسعد أعداء الأسلام والتى من واجبنا محاربتها
    فمن أئمة السنة الأمام الشافعى وكان مع السيدة نفيسة عليها السلام يعلمان المصريين واذا كانت السيدة نفيسة عليها السلام وجدت فيه اعوجاجا لما ساندته ولما قال بيته الشهير المساند للشيعة
    والأمام ابو حنيفة تلميذ الآمام الصادق
    والأمام أحمد بن حنبل الذى قضى حياته يضرب بالسياط فى السجن وصام وهو يجلد حتى لا يعصى الله وكان محتفظا بثلاث شعرات من الرسول الأكرم صلى الله عليه واله وأوصى أن توضع واحدة على عينه وواحدة على اذته وواحدة على فمه قائلا انه لم يتكلم ولم يسمع ولم ير بغير ما قال محمد صلى الله عليه واله ولكن اتباعه بعد وفاته
    تشددوا وانحرفوا كما روى والله أعلم
    وأئمة ال البيت عليهم السلام أغنياء عن قولى أنهم العلماء الأتقياء
    الواجب اتباعهم
    وقد يندهش الغير دارس للمذهبين أنه لا اختلاف بين المذهبين والأزهر الشريف معترف بتوافق المذهبين فى كل الأصول والاختلافات فى بعض الفروع موجوده داخل المذهب الواحد
    أشكرك لتحملك هذه الأطالة
    وفقك الله والسلام عليكم
    التعديل الأخير تم بواسطة نبيل خالد ; 21-06-2008 الساعة 05:33 AM
    أسألك الدعاء لى ولك ولأحبائك وأحبائى وللمسلمين والمسلمات
    قد يتوقف دخولنا الجنة على حسنة فقط
    وقد ندخل النار بسيئة واحدة
    فكل قول أو عمل ان لم نفز بعده بحسنه

    فلندعه يمر بلا سيئة
    نبيل خالد
    كاتب وشاعر مصرى
    رئيس تحرير كتاب ابن لقمان
    عضو اتحاد كتاب مصر ونادى القصة واتحاد الناشرين المصريين
    http://www.ebnlokman.com/

  8. #8

    افتراضي


    الاخ الكريم نبيل خالد

    نقاط الاتفاق فيما بيني وبينك اكثر من نقاط الخلاف وهذه نتيجة تستحق ان نتوقف ولا ارغب في ان اجادلك في النقاط الخلافية الصغيرة ما دمنا متفقين على افكار اهم ولعلنا نتحاور في مواضيع اخرى

    فشكرا لك
    اهدِنَــــا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ


    صحيح البخاري

    ‏‏عن ‏ ‏المسور بن مخرمة ‏ أن رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏قال : ‏‏فاطمة ‏ ‏بضعة مني فمن أغضبها أغضبني . ‏


    فغضبت ‏ ‏فاطمة بنت رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏فهجرت ‏ ‏أبا بكر ‏ ‏فلم تزل مهاجرته حتى توفيت




    ما اطخ الراس علمني الحسين
    حتى لو مذبوح لازم يرفع

  9. #9

    افتراضي


    الزميل باسل لم نتفق على شئ سنة و شيعة

    ومحاولاتكم اليائسة لدس الأحاديث الباطلة عبر التاريخ بائت كلها بالفشل

    فاطمة الزهراء عليها السلام لم تمس شعرة و احدة من رأسها الطاهر

    ولعنة الله على من يفكر و لو للحظة ان يمسها بسوء وانا كنت اول من يلعنه

    ومن يحاول ان يتهم عمر الفاروق رضي الله عنه فهي محاولة فاشلة

    فليكرر المحاولة مرة اخرى

    الكذبة الأولى

    أن عمر رفس فاطمة حتى أسقطت محسن
    فيه ابن أبي دارم ذكر الذهبي أنه كانت في أواخر أيامه كانت تقرأ عليه المثالب. وتدل عليه نصوص أخرى في (سير أعلام النبلاء15/577 ميزان الاعتدال1/139 لسان الميزان1/268). والمقصود بالمثالب أي مساوئ الصحابة. كما في نصوص أخرى عن الذهبي أنه كان موصوفا بالحفظ والمعرفة إلا أنه يترفض. قد ألف في الحط على بعض الصحابة وهو مع ذلك ليس بثقة في النقل. انتهى.
    ثم نقل الذهبي رواية الرفس الباطلة من أكاذيبه وبلاياه. ومما يثير الضحك على تناقض الكذابين أن عليا يسمي جنينه بمحسن مع علمه بما كان وما يكون وأنه لن يدرك الأحسان؟ وكيف يسميه قبل أن يولد؟ هل كان يعلم ما في الأرحام وهو أن هذا الجنين سوف يكون ذكرا وليس بأنثى؟ وكيف سماه قبل ولادته؟ هل هذه سنة يعلمها الناس أن يحكموا على جنس المولود قبل ولادته؟
    أليست سنة أهل البيت أن يسميه قبل ذبح العقيقة أنه إذا أراد ذبح العقيقة يدعو ثم يسمي مولوده ثم يذبح؟ (أنظر بحار الأنوار101/121) أليس هذا تناقضا؟
    أليس هذا تعديا على الله المنفرد بعلم الغيب والقائل (إن الله عنده علم الساعة وينزل الغيث ويعلم ما في الأرحام وما تدري نفس ماذا تكسب غدا). فكيف علم علي بأنه سوف يكسب ذكرا لا أنثى؟ أهذا هو علم أهل البيت الذي تأمروننا بالتمسك به؟



    طبعا لو راجعت ردي جيدا لفهمت اكثر مما فهمته الان

    فقد ذكرت في ردي ان الروايات اتت على خمسة اصناف

    اربع من هذه الاصناف الخمسة صحيح والصنف الخامس فقط هو الضعيف عند السنة الخاص بموضوع الرفس وتفاصيل الحادثة

    فمالك هداك الله تركت الصحيح وتمسكت بالضعيف ؟!!!

    وقد كنت احاول ان احرك عقولكم قليلا فالاصناف الاربعة الصحيحة كلها تصب فينتيجة واحدة وهي ما ضعفتموه من روايات في الصنف الخامس



    فانتم تعترفون بغضب فاطمة على ابو بكر
    وتعترفون بموتها وهي غاضبة عليه
    وتعترفون بالهجوم من قبل ابو بكر وعمر على البيت
    وتعترفون بتهديد عمر باحراق الدار
    وتعترفون بكبس ابو بكر لبيت فاطمة
    وتعترفون بوفاة فاطمة بعد تلك الحادثة بفترة قصيرة
    وتعترفون بان عمرها حين وفاتها كان صغير

    ولكنكم تنكرون علاقة الشيخين بموفاتها !!!!!


    فما فائدة النكران بعد كل ما اعترفتم به ؟!!!!!



    الكذبة الثانية

    أن فاطمة ماتت وهي واجدة على أبي بكر
    عن عائشة ثم أن فاطمة عليها السلام بنت النبي أرسلت إلى أبي بكر تسأله ميراثها من رسول الله مما أفاء الله عليه بالمدينة وفدك وما بقي من خمس خيبر فقال أبو بكر إن رسول الله قال لا نورث ما تركنا صدقة إنما يأكل آل محمد في هذا المال وإني والله لا أغير شيئا من صدقة رسول الله عن حالها التي كانت عليها في عهد رسول الله ولأعملن فيها بما عمل به رسول الله فأبى أبو بكر أن يدفع إلى فاطمة منها شيئا فوجدت فاطمة على أبي بكر في ذلك فهجرته فلم تكلمه حتى توفيت وعاشت بعد النبي ستة أشهر فلما توفيت دفنها زوجها علي ليلا ولم يؤذن بها أبا بكر» (رواه البخاري).
    وقد يقال: إن هذا ما كان على حد علم عائشة فإنها قد خفي عليها مبايعة علي وقد أثبته أبو سعيد الخدري. وكذلك خفي عليها استرضاء أبيها لفاطمة. فقد صح سندا أنه استرضاها فرضيت عنه في مرض موتها:
    «عن إسماعيل بن أبي خالد عن الشعبي قال جاء أبو بكر إلى فاطمة حين مرضت فاستأذن فأذنت له فاعتذر إليها وكلمها فرضيت عنه» (سير أعلام النبلاء2/121).
    وفي لفظ آخر:
    « لما مرضت فاطمة أتى أبو بكر فاستأذن فقال علي يا فاطمة هذا أبو بكر يستأذن عليك فقالت أتحب أن آذن له قال نعم قال فأذنت له فدخل عليها يترضاها وقال والله ما تركت الدار والمال والأهل والعشيرة إلا ابتغاء مرضاة الله ورسوله ومرضاتكم أهل البيت قال ثم ترضاها حتى رضيت» (رواه البيهقي في سننه6/301 وقال مرسل بإسناد صحيح).
    ورواه الحافظ ابن حجر « وهو وإن كان مرسلا فإسناده إلى الشعبي صحيح وبه يزول الاشكال في جواز تمادي فاطمة عليها السلام على هجر أبي بكر وقد قال بعض الأئمة إنما كانت هجرتها انقباضا عن لقائه والاجتماع به وليس ذلك من الهجران المحرم لأن شرطه أن يلتقيا فيعرض هذا وهذا وكأن فاطمة عليها السلام لما خرجت غضبى من أبي بكر تمادت في اشتغالها بحزنها ثم بمرضها وأما سبب غضبها مع احتجاج أبي بكر بالحديث المذكور فلاعتقادها تأويل الحديث على خلاف ما تمسك به أبو بكر وكأنها اعتقدت تخصيص العموم في قوله لا نورث ورأت أن منافع ما خلفه من أرض وعقار لا يمتنع أن تورث عنه وتمسك أبو بكر بالعموم واختلفا في أمر محتمل للتأويل فلما صمم على ذلك انقطعت عن الاجتماع به لذلك فإن ثبت حديث الشعبي أزال الاشكال وأخلق بالأمر أن يكون كذلك لما علم من وفور عقلها ودينها عليها السلام» (فتح الباري6/202).
    وقول الحافظ صحيح فقد قال العجلي « مرسل الشعبي صحيح لا يرسل إلا صحيحا صحيحا» (أنظر معرفة الثقات2/12 و446 للعجلي وعون المعبود3/60 وتذكرة الحفاظ1/79).
    وفي لفظ آخر:
    «أخبرنا عبد الله بن نمير حدثنا إسماعيل عن عامر قال جاء أبو بكر إلى فاطمة حين مرضت فاستأذن فقال علي هذا أبو بكر على الباب فإن شئت أن تأذني له قالت وذلك أحب إليك قال نعم فدخل عليها واعتذر إليها وكلمها فرضيت عنه (الطبقات الكبرى8/27).
    قال الشيخ عبد القادر أرناؤوط محقق سير أعلام النبلاء « أخرجه ابن سعد في الطبقات (8/27) وإسناده صحيح، لكنه مرسل، وذكره الحافظ في الفتح (6/139).
    قال المحب الطبري « عن الأوزاعي قال بلغني أن فاطمة بنت رسول الله غضبت على أبي بكر فخرج أبو بكر حتى قام على بابها في يوم حار ثم قال لا أبرح مكاني حتى ترضى عني بنت رسول الله فدخل عليها علي فأقسم عليها لترضى فرضيت خرجه ابن السمان في الموافقة» (الرياض النضرة2/97).
    طاعة الله ورسوله مقدمة على غيرهما ]إِنَّمَا كَانَ قَوْلَ الْمُؤْمِنِينَ إِذَا دُعُوا إِلَى اللهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ أَن يَقُولُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا[وقال ]مَنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللهَ[.
    قال رسول الله »والله لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطع محمد يدها«. وذكر الطبرسي في مجمع البيان أن الآية ]وَسَيُجَنَّبُهَا الأتْقَى[ نزلت في أبي بكر.
    هل يفتي الشيعة أبا بكر أن يتوقف عن طاعة الله ورسوله؟
    وقد روى الصدوق أن فاطمة غضبت على علي عندما خطب ابنة أبي جهل (علل الشرائع185-186). وقد وثق الخوئي جميع.
    وذكر المجلسي أن « رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أتى منزل فاطمة وجاء علي فأخذ بيده ثم هزها إليه هزاً خفيفاً ثم قال: يا أبا الحسن إياك وغضب فاطمة فإنّ الملائكة تغضب لغضبها وترضى لرضاها»(بحار الأنوار 43/42)



    ندما تقول كذبة فقد كذبت امك عائشة وكذبت البخاري معا !!!!!

    فلماذا حين يقول الشيعة ان فاطمة وجدت على ابو بكر يكونون كاذبين ؟!!!

    وحين تقول عائشة ان فاطمة وجدت على ابو بكر تكون المسئلة الطف وانها غير معصومة ويجوز منها الخطاء ؟!!!!!!



    على كل حال محاولاتكم لرد الرواية باطلة لعدة اسباب

    السبب الاول : الرواية في صحيح البخاري وهو اصح الكتب عندكم واي رواية اخر في كتاب اقل منزلة من صحيح البخاري ى تعارض صحيح البخاري حتى لو كانت صحيحة تعتبر عندكم شاذة لا يؤخذ بها



    السبب الثاني : الرواية التي ذكرتها لم تكن غائبة على صاحب جامع البخاري وهي مهمة جدا لان فيها براءة شيخه ابو بكر من اعظم تهمة وجهت له ولو كان فيها خير لذكرها في صحيحه

    السبب الثالث : هل تريد ان نصدق الشعبي الذي لم يرى فاطمة في حياته ولم يشهد القصة ولا الحادثة ونكذب عائشة التي شهدت الحادثة اولا وهي اقرب الناس الى ابيها ثانيا وهي العالمة التي نقلت لكم دينكم فتخطئ في هذه المسئلة الحساسة بحق من ؟! بحق ابيها !!! وتتهمه باغضاب فاطمة !!! ثم يفوتها انها قد صالحته !!!!! فتذكر انها ماتت وهي غاضبة عليه
    فوالله انكم قد اتبعتم الهوى في اخذكم رواية الشعبي وترككم رواية عائشة

    السبب الرابع وهو المهم وهو ان رواية الشعبي مرسلة ولا نعرف الشعبي من اين سمعها فهي باطلة قطعا ولا قيمة لها امام رواية البخاري الصحية والمسندة والتي ذكرها كبار الحفاظ مثل مسلم وغيره

    والسلام
    اهدِنَــــا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ


    صحيح البخاري

    ‏‏عن ‏ ‏المسور بن مخرمة ‏ أن رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏قال : ‏‏فاطمة ‏ ‏بضعة مني فمن أغضبها أغضبني . ‏


    فغضبت ‏ ‏فاطمة بنت رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏فهجرت ‏ ‏أبا بكر ‏ ‏فلم تزل مهاجرته حتى توفيت




    ما اطخ الراس علمني الحسين
    حتى لو مذبوح لازم يرفع

  10. #10

    عضو متميز
    الصورة الرمزية النضر
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    2,434

    افتراضي


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة باسل مشاهدة المشاركة
    طبعا لو راجعت ردي جيدا لفهمت اكثر مما فهمته الان
    فقد ذكرت في ردي ان الروايات اتت على خمسة اصناف
    اربع من هذه الاصناف الخمسة صحيح والصنف الخامس فقط هو الضعيف عند السنة الخاص بموضوع الرفس وتفاصيل الحادثة
    فمالك هداك الله تركت الصحيح وتمسكت بالضعيف ؟!!!
    وقد كنت احاول ان احرك عقولكم قليلا فالاصناف الاربعة الصحيحة كلها تصب في نتيجة واحدة وهي ما ضعفتموه من روايات في الصنف الخامس

    فانتم تعترفون بغضب فاطمة على ابو بكر
    وتعترفون بموتها وهي غاضبة عليه
    وتعترفون بالهجوم من قبل ابو بكر وعمر على البيت
    وتعترفون بتهديد عمر باحراق الدار
    وتعترفون بكبس ابو بكر لبيت فاطمة
    وتعترفون بوفاة فاطمة بعد تلك الحادثة بفترة قصيرة
    وتعترفون بان عمرها حين وفاتها كان صغير
    ولكنكم تنكرون علاقة الشيخين بموفاتها !!!!!
    فما فائدة النكران بعد كل ما اعترفتم به ؟!!!!!
    ما زال باسل مصدق الأسطورة .. أن فاطمة ماتت مقتولة ... وأن الخليفه مسؤول وعمر قاتل ... وعلي بينهما يبايع وينصح ويكون وزيرا.. لهؤلاء القتلة ... ولم يعاتبهما فيما قتلا زوجته وإبنه .. ولم يعاتبه أقرباؤه على سكوته على دم زوجته وابنه ... وهبه سكت ... أليس لفاطمة أهل وعشيرة ... يسئلون القتلة عن ابنتهم وولدها ...
    ومعلوم أن باسل رأى هو وأنصاره ما لم يره علي ... الذي جمعت له مفاتيح العلوم ...
    يعني لو كنت أنا شيعي لتبرأت من المذهب فقط بسبب نظرته غير المباشرة لسيدي وقائدي علي ..
    رضي الله عنك يا علي .. ونعتذر إليك مما يصفك به من يدعون محبتك ..


  11. #11

    عضو فعّال ونشيط
    الصورة الرمزية مهرداد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    بين مليتا والصافي
    المشاركات
    1,390

    افتراضي


    يُجَادِلُونَكَ فِي الْحَقِّ بَعْدَمَا تَبَيَّنَ كَأَنَّمَا يُسَاقُونَ إِلَى الْمَوْتِ وَهُمْ يَنظُرُونَ

  12. #12

    افتراضي


    لا فاطمة لم تمت مقتوله

    و سيدنا عمر و أبو بكر لم يظلماها

    حدث خلاف بسيط على فدك ثم تصالحوا و إنتهى الموضوع

  13. #13

    عضو فعّال ونشيط
    الصورة الرمزية مهرداد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    بين مليتا والصافي
    المشاركات
    1,390

    افتراضي


    وهل قاتل عمر المجوس بسیفه یا دمشقیه....
    وهل البخاری ومسلم وابن ماجه وابو حنیفه والنسائی وابن داود وغیرهم من ائمه اهل السنه الفرس.. هل هولاء اقرب الی الفرس المجوس ام الایرانیون الان...
    حقد ثم حقد ثم حقد ثم حقد ثم حقد ثم حقد ثم حقد ثم حقد ثم حقد ثم حقد ثم
    جنهم محیطه بالکافرین وان اعتلوا الخلافه فلته وقی الله المسلمین شرها.. بل شرها الی الان یا عمر الحطاب مشعل النیران.
    سلام خدا بر شهيدان
    سلام خدا بر مجاهدان راه حق
    سلام خدا بر كسانى كه آن حماسه وشور را افريدند
    یاد امام و شهدا
    دلو می بره کرب وبلا



  14. #14

    افتراضي


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة النضر مشاهدة المشاركة
    ما زال باسل مصدق الأسطورة .. أن فاطمة ماتت مقتولة ... وأن الخليفه مسؤول وعمر قاتل ... وعلي بينهما يبايع وينصح ويكون وزيرا.. لهؤلاء القتلة ... ولم يعاتبهما فيما قتلا زوجته وإبنه .. ولم يعاتبه أقرباؤه على سكوته على دم زوجته وابنه ... وهبه سكت ... أليس لفاطمة أهل وعشيرة ... يسئلون القتلة عن ابنتهم وولدها ...
    ومعلوم أن باسل رأى هو وأنصاره ما لم يره علي ... الذي جمعت له مفاتيح العلوم ...
    يعني لو كنت أنا شيعي لتبرأت من المذهب فقط بسبب نظرته غير المباشرة لسيدي وقائدي علي ..
    رضي الله عنك يا علي .. ونعتذر إليك مما يصفك به من يدعون محبتك ..



    ولماذا لا اصدق ان كان الدليل يأخذ بيدي ؟!!

    نحن نتكلم بالدليل فان كان عندك ما يدحضه فقدمه اما اذا كنت قد افلست فهذا ليس شأني

    اما قولك ان علي بايع فكتبكم قالت انه بايع مكرها

    اما قولك انه كان ناصح فهذه شيم اهل البيت فهم ينصحون حتى اعدائهم
    وانا لكم ناصح امين

    اما قولك انه كان وزير فيوسف النبي كان وزير عزيز مصر الكافر

    اما قولك انه لم يعاتبهما فهما ليس اهلا للعتاب

    اما قولك ان اقاربه لم يعاتبوه فمن كان يعلم انه مع الحق فلمذا يعاتبه ؟!

    اما عشيرة فاطمة فعلي سيدها وراسها

    وكل ما تذكره يوجد له حل وتفسير

    وان كنت تريد ان تتعب عقلك فاتعبه برد الادلة وبيان فسادها من الناحية الاصولية او تعارضها مع القران اما ان تذكر استشكالاتك العاطفية فهذا لن ينفعكم بشيء
    التعديل الأخير تم بواسطة باسل ; 22-06-2008 الساعة 05:11 AM
    اهدِنَــــا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ


    صحيح البخاري

    ‏‏عن ‏ ‏المسور بن مخرمة ‏ أن رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏قال : ‏‏فاطمة ‏ ‏بضعة مني فمن أغضبها أغضبني . ‏


    فغضبت ‏ ‏فاطمة بنت رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏فهجرت ‏ ‏أبا بكر ‏ ‏فلم تزل مهاجرته حتى توفيت




    ما اطخ الراس علمني الحسين
    حتى لو مذبوح لازم يرفع


المواضيع المتشابهه

  1. فاطمة الزهراء ( عليها السلام )
    بواسطة جاسم الناصري في المنتدى منبر الثقلين [ كتاب الله والعترة الطاهرة عليهم السلام ]
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 30-10-2007, 07:34 PM
  2. قصة فاطمة الزهراء عليها السلام
    بواسطة الولاء الحسيني في المنتدى منبر الثقلين [ كتاب الله والعترة الطاهرة عليهم السلام ]
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 01-03-2005, 06:11 PM
  3. فاطمة الزهراء عليها السلام
    بواسطة برير الهمدانى في المنتدى منبر مؤسس الشبكة الراحل رحمه الله تعالى
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 08-02-2002, 12:54 AM
  4. فاطمة الزهراء عليها السلام
    بواسطة 01010 في المنتدى منبر الثقلين [ كتاب الله والعترة الطاهرة عليهم السلام ]
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 29-08-2001, 03:46 AM
  5. فاطمة الزهراء عليها السلام
    بواسطة برير الهمدانى في المنتدى منبر الحوار العقائدي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 22-03-2001, 08:59 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
الساعة الآن 03:55 AM
Powered by vBulletin® Version 4.2.0
Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.